برشلونة أم بايرن ميونخ؟!.. كلوب يحسم موقفه بعد إعلان رحيل توخيل

حسم يورجن كلوب موقفه من تدريب نادي برشلونة خلفًا لتشافي هيرنانديز الذي أعلن رحيله عن الفريق الكتالوني نهاية الموسم الجاري بعد سلسلة من النتائج السيئة.

وكان يورجن كلوب سبق وأعلن هو الآخر رحيله عن ليفربول في نهاية الموسم وقبل انتهاء عقده معللاً بذلك بأنه يحتاج إلى فترة راحة بعدما نفذت طاقة.

اليوم، أعلن بايرن ميونخ الألماني أن مدربه توماس توخيل سيرحل في نهاية الموسم الجاري أيضًا بعد سلسلة نتائج سيئة في الدوري المحلي وفي دوري أبطال أوروبا وهو ماجعل يورجن كلوب مطلوب في النادي الألماني وكذلك برشلونة.

ويرجح يورغن كلوب أنه سيمضي عاما دون تدريب أي فريق، كما أشار عندما أعلن رحيله عن ليفربول نهاية الموسم الجاري.

وفقًا لـ “سكاي ألمانيا”، فكر بايرن ميونخ في التعاقد معه لإعادة إطلاق المشروع الرياضي، لكن النادي الألماني حصل على رد بالفعل بأن كلوب ليس في مزاج يسمح له بالعودة إلى كرة القدم الاحترافية قريبًا.

يعتبره برشلونة أحد أهدافه ذات الأولوية، على الرغم من أن كل شيء يشير إلى أنه سيكون من المستحيل إقناعه على المدى القصير بتولي زمام البلوجرانا المستقبلي.

وأعلن كلوب بالفعل أنه يريد الراحة لفترة وأنه سيتخلى عن الاستمرار في ليفربول لأنه رأى نفسه بلا طاقة بعد سنوات عديدة في المستوى الأول. إنه يحتاج إلى إعادة شحن بطارياته لمواجهة التحديات الجديدة ويبدو أنه لن يكون متاحًا لبايرن أو برشلونة.

وصحيح أيضًا أن كلوب سيعطي الأولوية لدخول الدوري الإسباني قبل الدوري الألماني ليواجه تحديًا جديدًا في مسيرته، على الرغم من أن الوقت الحالي لن يكون مناسبًا.

المصدر: سبورت